مثله الأعلى طه الفشنى.. "أيمن" ابن الصعيد موهبة صاعدة فى الإنشاد الدينى

مصر اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

حباه الله بصوت شجي فعمل على تسخيره فى فن الإنشاد الدينى، رسما لنفسه خطوات ثابتة فى تعلم هذا اللون من الفن وهو فن الإنشاد الدينى، جاء من أقصى الصعيد للدراسة فى جامعة الزقازيق، وظل يبحث عن فرقة الإنشاد الدينى لينضم إليها ويصبح عضوا رسميا بين أعضائها، وقد كان وتم قبوله عضوا لجمال صوته الشجى.

إنه الشاب "أيمن خيرى محمد" 22 عاما طالب بكلية التكنولوجيا بجامعة الزقازيق ابن محافظة قنا، تعلق قلبه لكبار مشايخ مصر فى مجال الإنشاد الدينى وبدأ يسمع لهم منذ الصغر، وكانت الإذاعة المدرسية بداية انطلاقه فى هذا اللون عندما كان تلميذا بالصف الرابع الابتدائي أبهر الجميع بمدح النبى وأثنى عليه معلميه.

جاءت الخطوة الجادة فى حياة ابن محافظة قنا، عندما قاده مكتب التنسيق إلى الدراسة بجامعة الزقازيق، فظل يبحث عن كيان رسمى ينضم إليه ويمنى موهبته، وانضم إلى فرقة الإنشاد الدينى بالشرقية وأصبح عضوا رسميا بها بعد اجتيازه الاختبارات التى تؤهله أن يصبح عضوا بفرقة الشرقية العريقة.

وقال "أيمن"، إنه يحب المدرسة القديمة فى فن الإنشاد الدينى أمثال المشايخ العظماء وهم طه الفشني والشيخ على محمود والشيخ محمد عمران.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق