علاء أبو العزائم يكشف مصير موكب رؤية رمضان

مصر اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
كشف الشيخ علاء الدين ماضي أبو العزائم عضو المجلس الأعلى للطرق الصوفية، شيخ الطريقة العزمية، مصير الموكب الصوفي ليوم رؤية رمضان في ظل انتشار فيروس كورونا.  

وقال إن المجلس الأعلى لم يتخذ قراراً بهذا الشأن، مضيفاً إن موكب الرؤية من أهم طقوس الصوفية.

ولفت إلى أن المجلس سيعقد اجتماعاً السبت المقبل لتحديد الموقف من أجندة الفعاليات الرمضانية والتي تعد أبرزها الخيمة الرمضانية التي تقام بجوار مسجد الحسين بالجمالية. 

التباعد الاجتماعي

وأكد أبو العزائم أن الصوفية يتعاونون مع الدولة للوقاية من كورونا، وحال إقامة الفعاليات سيتم وضع ضوابط شديدة للتباعد الاجتماعي. 

يذكر أن لدى الطرق الصوفية 3 مواكب مهمة هي "رؤية رمضان، ومولد النبي، ورأس السنة الهجرية".
 
وفي شهر شعبان من كل عام تبدأ خلية نحل داخل المجلس الأعلى للطرق الصوفية في الترتيب لميلاد شهر رمضان، وله أجندة خاصة جدًا فهو شهر صوفي بامتياز تنظم فيه المشيخة العامة خيمة رمضانية بجوار مسجد الحسين وتحصل كل طريقة صوفية الخيمة يوم لحشد رموزها واتباعها لتنظيم حلقة الذكر (الحضرة الصوفية) وندوة للتحدث عن الطريقة ومنهجها وشيخها المؤسس وهي فرصة لجذب زوار مسجد الحسين للتعرف على طريقتهم، لكن يظل الموكب الرؤية وتنظيمه أولوية من أولويات الجهاز الإداري المنظم للطرق الصوفية.

والموكب الصوفي هو مسيرات ينظمها الطرق الصوفية في جميع المحافظات التي بها مقامات آل البيت من نسل الرسول (صلى الله وعليه وسلم) ويعد موكب القاهرة الأهم فيهم لوجود كبار مشايخ الطرق الصوفية، وعلى رأسهم شيخ مشايخ الطرق الصوفية ورئيس المجلس الأعلى للطرق الصوفية، والذي يجدد فيه الجميع البيعة والعهد له باعتبار الرمز الصوفي الذي يمثلهم أمام الدولة.

وينطلق موكب الرؤية في القاهرة من أمام مسجد سيدي صالح الجعفري، بالدراسة وحتى مسجد الحسين بالجمالية، والذي ينطلق في يوم إعلان مفتي الجمهورية رؤية هلال رمضان وتحديد أول الشهر المبارك. 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق