محدث.. ما هي أقوى القيم التي تحفز اتخاذ القرار لديك في المجال المهني والعملي؟

ما هي أقوى القيم التي تحفز اتخاذ القرار لديك في المجال المهني والعملي؟، يعتبر الإنسان هو المتحكم في قراراته وصاحب كل شيء يختص بيه، ولا يصح لأي شخص التدخل في أمور حياته وقراراته الخاصة في جميع الأوقات، الإنسان هو الشخص الوحيد المسؤول عن قراراته ومن السهل عليه أن يتعلم الكثير من المعلومات المختلفة عن طريق شبكات تواصل الإنترنت والكثير من الممارسة والمعاملات، فقد يمتلك الإنسان عزيمة وقوة وشجاعة في مختلف المجالات التي تخصه دون تدخل الآخر في شئون حياته الخاصة.

ما هي أقوى القيم التي تحفز اتخاذ القرار لديك في المجال المهني والعملي؟

ما هي أقوى القيم التي تحفز اتخاذ القرار لديك في المجال المهني والعملي؟، قد قامت مجموعة متميزة من الباحثين بوضع خطوات تحفيزية في خطوات مماثلة تحث علي تحسين اتخاذ القرار في المجال المهني والعملي وهم:


  • توضيح الأهداف: وهي دراسة للقيم وأهدافها.
  • توليد الخيارات: وهي النظر في أشياء أخري بديلة.
  • إيجاد الحقائق: وهي البحث عن أهداف ومعلومات.
  • النظر في الآثار: وهي تحديد والتفكير في الآثار الإيجابية والسلبية العائدة من الخيارات.
  • المراجعة والتنفيذ: وهي التفكير في خطة لتنفيذ الخيارات والقرارات وتطبيقها.

وكان من بين هؤلاء العلماء هو عالم النفس ليون مان حيث قام هو وبعض أصدقائه في الثمانينات بعملية لصنع القرار وقد تسمي غوفر، وهي تدرس لسن المراهقين، وهذا موضح في كتاب يسمي تعليم اتخاذ القرارات للمراهقين، وقد استندت إلي بحث واسع النطاق سابقاً ينتمي أو ينسب إلي عالم النفس إيفينغ جانيس، وقد سميت غوفر اختصارا لخمس خطوات تسهل اتخاذ القرار.

شاهد أيضاً: معنى كلمة قرار وخطوات اتخاذ القرار المناسب

نموذج قرر

في سنة 2008، قامت كريستينا جوه بنشر نموذج يسمي قرر لاتخاذ القرار، ويحتوي هذا النموذج علي ستة أجزاء وهما:

  • تعريف أو شرح المشكلة.
  • إنشاء أو حصر قيود جميع المعايير.
  • الجمع أو النظر لجميع البدائل.
  • تحديد أحسن بديل مناسب.
  • وضع خطة العمل وتنفيذها.
  • التفكير وتقييم الحل والتفكير في النتائج.

تقسيم القرار

في سنة 2007، قام بام براون بتقسيم عملية اتخاذ قرار في سبع خطوات وهم:


  •  تحديد الهدف وتحديد نتائجه.
  • جمع البيانات.
  • تطوير البدائل عند الضرورة.
  • إيجابيات وسلبيات كل البدائل.
  • اتخاذ القرار.
  • اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لتنفيذها.
  • التعلم من القرار.

شاهد أيضاً: هل القرار مجرد قول نعم او لا

مراحل صنع القرار

وفي سنة 2009 قام البروفيسور جون بيجانوسكي بوصف برنامج أركنساس، وقد استخدم ثماني مراحل لصنع القرار الأخلاقي من عمل جيمس ريست وهم:

  1. إنشاء المجتمع: خلق علاقات ومعايير التي منها تؤثر علي كيفية فهم المشكلة وحلها.
  2.  الإدراك: وهو الاعتراف بوجود مشكلة.
  3. التفسير: هو تحديد المعلومات المختلفة للمشكلة وتفسيرها، وتقييم العوامل الدافعة لها.
  4. الحكم: هو البحث عن مختلف الإجراءات والاختيارات والردود الممكنة واختيار ما هو أكثر نفعاً وقبولاً.
  5. الدافع: فحص كل شيء قد يخرج الانسان عن مساره الأخلاقي ومن ثم عطاء أولية الالتزام بالقيم والأخلاق عن القيم الشخصية أو الاجتماعية الأخرى.
  6. الإجراء: إتباع الإجراء الذي يدعم القرار الأكثر نفعاً وقبولاً.
  7. التأمل في العمل.
  8. التأمل في القرار.

وفي نهاية المقال وبعد أن قمنا بذكر الإجابة عن سؤال ما هي أقوى القيم التي تحفز اتخاذ القرار لديك في المجال المهني والعملي؟، رأينا بعض الخطوات لاتخاذ القرار وهو عملية تحديد وتفكير واختيار بدائل له قائمة علي القيم والأخلاق لدي الإنسان.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *