جديد.. مدرب بلجيكا يزف بشرى سارة بشأن هازارد قبل اليورو
قال الإسباني روبرتو مارتينيز المدير الفني للمنتخب البلجيكي إنه لن يتعجل عودة نجم الفريق إيدن هازارد للمشاركة كأساسي، كما أكد أن لاعب الوسط كيفن دي بروين بات جاهزا للمشاركة مع الفريق في كأس أمم أوروبا لكرة القدم 2020.

وعانى هازارد من الإصابات منذ انضمامه إلى ريال مدريد الإسباني قادما من تشيلسي الإنجليزي قبل عامين، وقد حامت الشكوك حول مدى جاهزيته لخوض أمم أوروبا.
لكن جناح ريال مدريد منح منتخب بلاده الملقب بـالشياطين الحمر أملا أمس الأحد، وذلك بعد مشاركته للمرة الأولى على المستوى الدولي منذ 19 شهرا، حينما شارك كبديل في فوز بلاده وديا على كرواتيا 1 / صفر.
وسيتحلى روبرتو مارتينيز مدرب بلجيكا بالصبر مع هازارد، حيث من المتوقع أن يتواجد اللاعب على مقاعد البدلاء في مباراة فريقه أمام روسيا في افتتاح مباريات المجموعة الثانية في مدينة سانت بطرسبرج الروسية يوم السبت المقبل.
وقال المدرب الإسباني: “أعتقد أن هدف إيدن هو أن يتواجد في أرض الملعب، وأعتقد أن ذلك كان خطوة نفسية هامة جدا، أنت تحتاج لأن تكون في سيناريو المباراة بغض النظر عن عدد الدقائق”.
وأضاف: “كانت هذه خطوة يحتاج إليها، ليس مهما عدد الدقائق، الأمر يتعلق بإمكانية قيامك بتلك الخطوة بدون مجازفة وبطريقة أمنة وهذا ما فعلناه”.
ولا يعلم مارتينيز متى سيكون هازارد في وضع يسمح له باللعب في مباراة كاملة، لكنه يؤكد أن ذلك ليس أمرا ضروريا.
وانضم لاعب الوسط كيفن دي بروين للمنتخب البلجيكي اليوم الاثنين، وذلك بعد تعافيه من إصابة في الأنف تعرض لها في المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا، والتي خسرها فريقه مانشستر سيتي أمام تشيلسي، حيث خرج من المباراة مصابا.
وأكد مارتينيز أنه لن يخاطر بإشراك دي بروين أمام روسيا، لكنه منح جماهير المنتخب البلجيكي أخبارا إيجابية حول حالة صانع الألعاب الذي خضع لعملية جراحية.
وأوضح مارتينيز: “لقد شاهد المباراة أمام كرواتيا، وهو في حالة مزاجية جيدة ويتطلع للعمل مع الفريق الطبي، لكن ذلك سيحدث فرقا كبيرا حينما يتواجد مع اللاعبين والمجموعة”.
وقال مدرب إيفرتون السابق: “دي بروين انضم للمجموعة وهذه أخبار رائعة، يبدو أنه جاهز ومنتعش ومجرد دخوله إلى غرفة الطعام كان الحدث الأهم في اليوم”.
ويتواجد المنتخب البلجيكي في المجموعة الثانية بأمم أوروبا إلى جانب منتخبات الدنمارك وفنلندا وروسيا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *