جديد.. لميس الحديدي تنتقد أداء بعض المحليات: “فيه ناس مش شايفة شغلها”
عرضت الإعلامية لميس الحديدي مقطع فيديو يرصد وجود سوق عشوائي بجوار منطقة “محطة مصر” في محافظة الإسكندرية، منتقدة أداء بعض المحليات ممثلة في الأحياء وإداراتها.

وقالت “الحديدي” خلال تقديم برنامجها “كلمة أخيرة” المذاع عبر فضائية “إكسترا نيوز” اليوم الاثنين: “بعض الأحياء شغالة كويس جدًا في الرقابة وتطبيق الإجراءات الاحترازية والبعض منها مش شايف شغله وإحنا عايشين في مصر وشايفين ده ومش معقول مجلس الوزراء هيشدد عليهم تنفيذ الإجراءات كل يومين يقلهم نفذوا الإجراءات”.

وأضافت: “منذ بداية الأعياد وإحنا ملاحظين فيه حملات مكبرة واهتمام واستنفار من قبل المحليات أو الإسكان وياريت الاستنفار يستمر مش كل شوية مجلس الوزراء يشدد عليهم تطبيق الإجراءات، فيه أحياء كتيرة مش شايفة شغلها، ولكن في المقابل فيه بعض الأحياء بتشهد تراخِ في بعض الأوقات ويطلعوا بس حملات وقت تشديد مجلس الوزراء وبعدين يرجعوا تاني في حالة استرخاء رغم استمرار تصاعد الإصابات بالفيروس”.

وتابعت: “الحقيقة محطة مصر تشهد تطويرًا كبيرًا جدًا في الميدان نفسه والمحطة نفسها شهدت عملية تطوير بقيمة 300 مليون جنيه من قبل وزارة النقل والناس كلها شايفة ده في المحطة نفسها والميدان، هذا المشهد العشوائي للسوق العشوائية مش بس موجود في محطة مصر لكن موجود في رقع كثيرة في كافة محافظات مصر”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *