جديد.. خبير مائي يكشف معلومات هامة عن فتحات وتوربينات سد النهضة

قال الدكتور عباس شراقي، أستاذ الجيولوجيا والموارد المائية بجامعة القاهرة، إن بيان وزارة الري المصري يصف سد النهضة وعدد الفتحات ومستواها، موضحًا أن هناك 13 توربين لسد النهضة، من بينهم توربينان على مستوى منخفض يتم تشغيل المرحلة الاولى للسد بهما، ويحتاجوا لـ 6-7 مليار متر مكعب مياه فقط لتشغيلهم.

وأضاف “شراقي”، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “بالورقة والقلم” المذاع عبر فضائية”TEN”، اليوم الاثنين، أن الملء الأول لسد النهضة كان بـ 5 مليار متر مكعب مياه، وتحتاج إثيوبيا لـ 2 مليار متر مكعب أخرى لملء السد،وسوف يتم تخزين هذه الكمية خلال الأسبوع الأول من يوليو، ولكن عدم تركيب التوربينات هو الذي يعطل إثيوبيا عن تعلية الممر الأوسط للسد، موضحًا أن الـ 11 توربين الأخرى تشتغل فقط عند اكتمال السد بالكامل.
وتابع أستاذ الجيولوجيا والموارد المائية بجامعة القاهرة، أن قاع النهر الطبيعي عند منسوب 500 متر أو أقل قليل، وارتفاع السد 145 متر، والمنسوب عند قمة السد يكون 645 متر، ومستوى المياه أمام السد تكون أقل بـ 5 متر، وأعلى منسوب للمياه يكون عند 640 متر، منوهًا بأن بيان وزارة الري يذكر تفاصيل لا داعي لها.
وشدد “شراقي”، على أنه لا يمكن الاعتماد على الفتحات الأربعة لتمرير المياه لمصر والسودان والتي تمرر 50-60 مليار متر مكعب فقط في اليوم، وهي لا تستوعب جميع كمية مياه الفيضان، ومرور المياه الرئيسي سيكون من الممر الاوسط للسد، ولذلك إثيوبيا لم ترفع الممر الأوسط أعلى من ذلك ليسمح بمرور مياه الفيضان من أعلى الممر الأوسط، موضحًا أن تعليه الممر يعني تخزين مياه الفيضان في السد والتوربينات لم تنتهي بعد.
 
ولفت، إلى أن إثيوبيا تترك هذه الفتحات في الوقت الحالي ليس لتمرير مياه لمصر والسودان، وإنما هذه الفتحات حال غلقها وغلق التوربينات لن تمر المياه، وسيتم تخزينها أمام السد، والسد الآن غير جاهز لتخزين المياه، مشيرًا إلى أن أقصى كمية مياه سيتم تخزينها هي 4 مليار متر مكعب، لتضاف للكمية التي تم تخزينها بالملء الأول لتصل إلى 9 مليار متر مكعب، وباقي مياه الفيضان ستمر من أعلى الممر الأوسط.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *