جديد.. اتحاد الآثاريين العرب يدين اعتداءات الاحتلال على الحرم القدسي الشريف

أدان الدكتور محمد الكحلاوى رئيس الاتحاد العام للآثاريين العرب، الاعتداءات الإسرائيلية على الحرم القدسي، مؤكدًا أن مخاطر المحاولات الإسرائيلية للنيل من الحرم القدسي هى مخططات معدة سلفًا وتقوم قوات الاحتلال بوضع السيناريوهات لتطبيقها في محاولات من أجل تقسيم الحرم القدسي.

وصرح الدكتور عبد الرحيم ريحان مدير المكتب الإعلامى للاتحاد بأن الاتحاد يناشد منظمة اليونسكو والمنظمات الإقليمية المعنية بالثقافة وحماية التراث الحضاري والإنساني و كذلك منظمة العالم الإسلامي وجامعة الدول العربية والمجتمع المدني الدولي للتصدي للهيمنة الإسرائيلية على المقدسيين العُزَّل بمنعهم من إقامة شعائرهم بالمسجد الأقصى بالإضافة إلى قيام الشرطة الإسرائيلية بالدخول إلى المسجد الأقصى، ومهاجمة المصلين العزل في مشهد مروع يذكرنا بجحافل التتار في اجتياحها واقتحامها للمدن والحواضر الإسلامية.
ويضيف بأن ما تقوم به إسرائيل من تكرار هذه الاعتداءات لم ولن يكون مبررًا لاستباحة التراث الحضاري الإسلامي بالقدس الشريف وقد سبق وأصدر الاتحاد العام للآثاريين العرب بيانات يوضح فيها ويكشف كافة هذه المخططات الصهيونية للنيل من الأقصى وعلينا أن ننتبه لذلك وأن نبطل كل هذه المحاولات العدوانية بكشفها وفضحها أمام العالم ومطالبة منظمات المجتمع المدني والأمم المتحدة بالقيام بمسؤوليتها تجاه ما تقترفه إسرائيل في حق مقدساتنا وفى حق الشعب الفلسطيني.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *