جديد.. أسامة كمال بعد تصريحات الخارجية الأثيوبية الأخيرة: “تلاكيك” لعودة المفاوضات

انتقد الإعلامي أسامة كمال، التصرفات الإثيوبية مع السودان بعد التصريحات الأخيرة للمتحدث باسم الخارجية الإثيوبية دينا مفتي بشأن تبعية إقليم بني شنقول للسودان ووصفها بالمؤسفة والمرفوضة.

وقال “كمال” خلال تقديم برنامجه “90 دقيقة” المذاع على فضائية “المحور” اليوم الثلاثاء: “تصريحات مفتي تلاكيك من أجل عودة المفاوضات لحل أزمة سد النهضة”.

وأضاف “أستاذ دينا لما تقول أن اتفاقيات المياه اتفاقيات استعمارية، فكمان ضم إقليم شنقول لك من السودان كان نتيجة الاستعمار التي أخذها من السودان وأعطاها لبلدك”.

وتابع “عايز أسال فيه حد عندكو بيراجع كلام المسئولين قبل ما يقولوه، هو بجد فيه كده، كل شيء والعكس في نفس الجملة”.

وصرح المتحدث باسم الخارجية الإثيوبية دينا مفتي، صباح اليوم الثلاثاء، بأن بيانات السودان بشأن تبعية إقليم “بني شنقول” تمس سيادة بلاده، لافتًا إلى أنها ستدينه في بيان مفصل وشديد اللهجة.

وأضاف مفتي، أن “السودان يمتلك كل المعلومات بشأن سد النهضة وجداول عملية الملء وسلامة السد”، وذلك حسبما ذكرته “العين” الإخبارية، في خبر عاجل لها،

وعلق متحدث الخارجية الإثيوبية على إلغاء الاتحاد الأوروبي المشاركة في مراقبة الانتخابات، قائلًا: “رفضنا طلبه باستخدام اتصالات خاصة لبعثته في بلد له سيادة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *