فرصة ذهبية.. إشادات دولية واسعة من زعماء العالم بمنتدى الشباب 

جدة – نرمين السيد – وفى إطار التقدير العالمى لمنتدى شباب العالم، أثنى جورج فيلا، رئيس مالطا، على المنتدى باعتباره من أهم الفعاليات الشبابية العالمية لا سيما فى الوضع الحالى القاتم الذى تمر به الإنسانية، واصفًا المنتدى بقوله: “مثال رائع لكيفية المواجهة العالمية للأزمات التى تواجه البشرية من خلال حوار شامل ومتنوع”.

ومن جانبه أثنى إيفان دوك ماركيز، رئيس جمهورية كولومبيا، على منتدى شباب العالم فى نسخته الرابعة موجهًا دعوته للقادة، قائلًا: “ندعوكم من أجل العمل للدفاع عن الشباب، وحياة هذه الأجيال.. وبدون ذلك لن نبنى الحاضر والمستقبل”.

ووصف تيدروس أدهانوم جيبريسوس، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، منتدى شباب العالم كفرصة هائلة لتغذية الكثير من الأفكار وخلق مستقبل أكثر أمنًا وصحة، مشددا على ضرورة عمل الحكومات على بناء الشباب من أجل أن يلعبوا دورا محوريًا فى مجتمعاتهم.

فيما أكدت جاياثما ويكراماناياكى، المبعوثة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة لشئون الشباب، على أن منتدى شباب العالم يعمل على نشر السلام والتناغم بين الشباب من مختلف الدول، موجهة الشكر لمصر على دعوتها للمشاركة، مؤكدة فى كلمتها على أنَّ جزء كبير من مهمتها تقوم على جعل الأمم المتحدة أكثر قربًا للشباب والعكس.

وأشاد رئيس كلاوس يوهانيس، رئيس جمهورية رومانيا، بمنتدى شباب العالم، قائلًا إن “منتدى شباب العالم بات عنصرًا مهما فى حركة الشباب العالمية لأنه يمنح الشباب مسارا مهمًا للمشاركة كجيل فتى… فهم يواجهون العواقب الوخيمة التى أدت إليها الجائحة، وينبغى أن نكون على يقين أن الشباب هم المستقبل ونحن ندرك تماماً الدور الفاعل الذى يلعبه الشباب فى صياغة تنمية مجتمعاتنا، وفى الاستجابة إلى التحديات الجارية.

ومن جانبه أكد قاسم ماجاليو، رئيس وزراء تنزانيا، على دعمه لمنتدى شباب العالم لكى يكون منصة مستدامة من أجل الاستماع إلى كافة الرؤى ولينخرط الشباب فى السياسات وجعل عالمنا أفضل.

وأضاف أن النسخ الثلاث الماضية من منتدى شباب العالم تطرقت إلى القضايا التى تهم العالم وكيفية إشراك الشباب فى مواجهته.

ووصف ميجيل أنخيل موراتينوس، وكيل السكرتير العام للأمم المتحدة والممثل السامى لمنظمة الأمم المتحدة للتحالف من أجل الحضارات، المنتدى بأنه «فرصة ذهبية استثنائية للحوار»، مشيدًا بتنظيم الدورة الرابعة لهذا العام ومبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسى التى ساعدت الجميع على الحوار التفاعلى.

وأضاف قائلًا: «زيارة شرم الشيخ لحظة خاصة بالنسبة لى، أدعوها مدينة السلام، وزرتها فى عدة مناسبات، ودائما كانت تلعب دور فاعل لدفع عملية السلام بين إسرائيل وفلسطين».

وأوضح أن منتدى شباب العالم جمع صنّاع القرار من الكبار مع الشباب، فى محاولة لإيجاد أرضية مشتركة للفهم، لافتًا إلى أنّ الجائحة كان لها عواقب مالية واقتصادية وثقافية ونتائج تكنولوجية، وإنسانية.

فيما قدمت هنريتا فور، المديرة التنفيذية لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف”، التهنئة لمصر على انطلاق النسخة الرابعة من منتدى شباب العالم، وأضافت خلال كلمة مُسجلة تم بثها عبر منصات التواصل الاجتماعى لليونيسف، قائلةً:” نيابة عن اليونيسف، أهنئ الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى، على إطلاق النسخة الرابعة من منتدى شباب العالم 2021″، وتابعت: “أتمنى لكم منتدى مثمراً وناجحاً”.

ومن جهتها، أعربت شما المزروعى، وزيرة الدولة لشؤون الشباب الإماراتية، عن تقديرها للمشاركة ضمن فعاليات الدورة الرابعة لمنتدى شباب العالم، قائلة: “نحن هنا فى منتدى شباب العالم لنزرع الأمل مجددًا.. الأمل شيء أساسى لمواجهة كل التحديات”.

وأضافت: «سعيدة للتواجد بين أهلنا ووطنا الثانى مصر، ونتفق أننا نتحرك تجاه مصر بالعاطفة قبل أى اعتبار آخر، فهى بالنسبة لنا جميعًا (القلب)”، واستشهدت بمقولة مؤسس دولة الإمارات الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان: «نهضة مصر هى نهضة الأمة العربية».

هذا ووجه سفير الولايات المتحدة الأمريكية بالقاهرة، جوناثان كوهين، الشكر إلى الرئيس عبد الفتاح السيسى، لدعوته للمشاركة فى الحلقة النقاشية “إنذار للإنسانية وأمل جديد” بمنتدى شباب العالم، متابعًا: “حضرت النسخة الأخيرة من منتدى شباب العالم فى 2019، وأعجبنى كثيرًا حماس الشباب الذين التقيتهم فى ذلك الوقت، وأنا سعيد أننا اجتمعنا سويا فى النسخة الرابعة”.

ومن جانبه أكد فورجين بانج، نائب رئيس رابطة الشباب الصينى، على أنّ مصر دولة عزيزة ومُهمة بالنسبة لبلاده، مؤكّدًا على أن منتدى شباب العالم لعب دورًا محوريًّا لتعزيز الشباب فى مختلف دول العالم وتبادل الخبرات المتعلقة بتنمية الشباب من خلال توافق وإجماع عالمى كأولوية قصوى لتحقيق أهداف التنمية التى تعتمد على جهود الشباب.

ومنتدى شباب العالم هو حدث سنوى عالمى يقام بمدينة شرم الشيخ فى جنوب سيناء، تحت رعاية لرئيس عبد الفتاح السيسى.

وقد انطلق المنتدى عبر ثلاث نسخ فى الأعوام الماضية 2017 و2018 و2019.

ويهدف المنتدى إلى جمع شباب العالم من أجل تعزيز الحوار ومناقشة قضايا التنمية، وإرسال رسالة سلام وازدهار من مصر إلى العالم.

وقد اعتمدت لجنة التنمية الاجتماعية التابعة للأمم المتحدة، النسخ الثلاث السابقة من منتدى شباب العالم فى مصر، كمنصة دولية لمناقشة قضايا الشباب.

عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر فرصة ذهبية.. إشادات دولية واسعة من زعماء العالم بمنتدى الشباب  على دابسي مصر فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع مبيدأ وربما قد قام فريق التحرير في دابسي مصر بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.