مصر حققت انتصارا دوليا باستضافتها مؤتمر «مكافحة الفساد»

جدة – نرمين السيد – حيث كان نموذج المحاكاة ضمن مشروع الحوكمة الاقتصادية الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية كجزء من اتفاقية التعاون الثنائى بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية بشأن الحوكمة الاقتصادية الشاملة.

وحضر احتفالية التكريم، الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، واللواء صلاح نبيل نيابة عن اللواء حسن عبد الشافى رئيس الهيئة الرقابة الادارية واللواء عمر عادل نائب رئيس الهيئة، والدكتور محمود السعيد عميد كلية الاقتصاد والعلوم السياسية، وقيادات الجامعة وممثلو هيئة الرقابة الإدارية.

وخلال حفل التكريم تم عرض فيلم تسجيلى يوثق مراحل ووقائع النموذج الذى يعد الأول من نوعه فى الشرق الأوسط الذى يحاكى وقائع المؤتمر، وقد استغرق العمل على تنفيذ النموذج ما يقرب من شهرين تم خلالهما اختيار وتدريب الطلاب، وتنوعت التدريبات بين جلسات تثقيفية ولقاءات حوارية تعرف خلالها الطلاب على خبرات المدربين وتعلُم آليات التفاوض والتواصل الفعال وفن الخطابة لتمثيل 40 دولة مشاركة فى المؤتمر.

وألقى ممثلا الطلاب كلمة وجها فيها الشكر إلى إدارة الجامعة والرقابة الإدارية على دعمهم المستمر وتطوير مهاراتهم، كما تناولت كلمتهم الحديث عن أوجه استفادتهم من اشتراكهم فى نموذج محاكاة “مؤتمر الدول الأطراف فى اتفاقية للأمم المتحدة لمكافحة الفساد”.

وخلال كلمته، قال الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، إن طلاب جامعة القاهرة شاركوا فى نموذج المحاكاة مشاركة فعالة وأدوا أداءً متميزًا هو دليل على أن جامعة القاهرة لا تخرج طالب علم فقط ولكن تخرج طالبا لديه العديد من المهارات والأدوات اللازمة للنجاح فى بيئة العمل الفعلية ايا كان نوعها.

وأشار الدكتور محمد الخشت، إلى أن نماذج المحاكاة تأتى فى سبيل إعداد الطالب وقيامه بمهام قريبة من المهام التى سوف يقوم بها بعد التخرج، مشيرًا إلى وصول عدد نماذج المحاكاة التى أعدتها الجامعة قبل جائحة فيروس كورونا لأكثر من 900 نموذج محاكاة، معربًا عن سعادته بنجاح نموذج محاكاة مؤتمر الدول الأطراف فى اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، وإشادة هيئة الرقابة الإدارية بمستوى الطلاب المشاركين.

وأوضح رئيس جامعة القاهرة، أن استضافة مصر لمؤتمر الدول الأطراف المشاركة فى اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، وانتخاب رئيس هيئة الرقابة الادارية ليكون رئيسًا للمؤتمر، هو انتصار دولى ودليل على أن مصر فى مربع جديد ولها دور دولى مرموق، وأنها محل ثقة هيئة الأمم المتحدة بفضل قيادتها وشعبها وحكومتها وهيئاتها.

وأشار الدكتور الخشت، إلى أن مصر الآن أصبح لها استراتيجيات متعددة ذات رسوخ محلى وإقليمى ودولى؛ ولذلك أصبح لمصر مكانة دولية من خلال مؤسساتها المختلفة.

وأكد الدكتور الخشت، أن مصر استطاعت -فى سنوات قليلة الانتقال من مربع مغلق مليء بالعقبات والتحديات، والدول المعادية، والمؤامرات الدولية، والطابور الخامس فى الداخل- أن تتحرك وتصل إلى مكانة دولية تتحقق معها النهضة والتقدم والتنمية المستدامة.

من جانبه، قال اللواء صلاح نبيل، ممثل هيئة الرقابة الإدارية، إن جامعة القاهرة تساهم بشكل كبير فى تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد؛ ليس فقط من خلال نموذج المحاكاة ولكن أيضًا من خلال تنفيذ العديد من الإجراءات الإصلاحية والتوعوية داخل الجامعة.

وأضاف اللواء صلاح نبيل، أن طلاب جامعة القاهرة المشاركين فى نموذج محاكاة مؤتمر الدول الأطراف فى اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، حققوا نجاحًا فى وقت وجيز من فهم وإدراك كبير من تجارب الدول المختلفة فى مجال مكافحة الفساد، واستطاع الطلاب أن يقدموا نموذجا يحاكى الواقع

وأشار اللواء صلاح نبيل، خلال كلمته، إلى أن تنفيذ نموذج المحاكاة جاء كأحد متطلبات الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد على المستوى المحلى والدولى فى الاجتماع التاسع لمؤتمر الدول الأطراف، والذى عقد فى شرم الشيخ ديسمبر الماضى، بعد إتمام النموذج بنجاح مما جعل مصر لها السبق والريادة فى تحقيق الهدف السابع من الاستراتيجية الخاصة بالتوعية.

ووجه اللواء صلاح نبيل كلمة شكر للطلاب المشاركين قال فيها: “إن عملكم لقى إشادة الأمم المتحدة والعديد من الدول التى حضرت الاجتماع.

ومن جهته، أشار الدكتور محمود السعيد عميد كلية الاقتصاد والعلوم السياسية، إلى الدور الكبير الذى قامت به جامعة القاهرة بقيادة الدكتور محمد عثمان الخشت فى الإشراف وتوفير كل الإمكانيات المطلوبة لتدريب الطلاب وتفرغهم من أجل المشاركة فى أيام التدريب، وإعداد هيئة الإشراف على نموذج المحاكاة وإمدادهم بكافة اللوجستيات المطلوبة لإنجاز التدريبات.

وقال الدكتور محمود السعيد، إن نموذج المحاكاة أتاح له فرصة العمل عن قرب مع مجموعة متميزة من طلاب جامعة القاهرة الذين مثلوا جامعة القاهرة أفضل تمثيل، وأظهروا طاقات وإبداعات متعددة، موجهًا الشكر لهم ولكل من ساهم فى إعداد النموذج، متمنيًا استمرار مشاركتهم فى الأنشطة الطلابية والفعاليات التى توفرها الجامعة بالتعاون مع مؤسسات الدولة، وحث زملائهم على المشاركة الفعالة لتحقيق الاستفادة لهم.

يُشار إلى أن نموذج محاكاة “مؤتمر الدول الأطراف فى اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد” استهدف زيادة الوعى لدى الطلاب بالموضوعات والأعمال الدولية المتعلقة بمكافحة ومنع الفساد خلال السنوات القادمة، وتعريفهم بدور هيئة الرقابة الإدارية فى مكافحة الفساد فى مصر، وإكسابهم مهارات البحث والتواصل والتفاوض والتفكير النقدى والعمل الجماعى، بالإضافة إلى ورش عمل تعريفية عن اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد والإستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد.

عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر جامعة القاهرة: مصر حققت انتصارا دوليا باستضافتها مؤتمر «مكافحة الفساد» على دابسي مصر فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع مبيدأ وربما قد قام فريق التحرير في دابسي مصر بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *